العلامة عبدالله بن بيه من منتدى دافوس : يا أصحاب النيات الطيبة في العالم إتحدوا

العلامة عبدالله بن بيه من منتدى دافوس : يا أصحاب النيات الطيبة في العالم إتحدوا

دعى رئيس منتدى تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة العلامة عبدالله بن بيه في كلمته في منتدى دافوس الدولي كل أصحاب النيات الطيبة في العالم الى التوحد لمواجهة موجات الكراهية و الحروب. 

وفي بيان لاعتراف الإسلام بالآخر قال رئيس منتدى تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة أن من أسس التسامح لدى الغربيين الاعتراف بالآخر بينما نجد الأساس في القرآن هو التعارف فهم ينالون الاعتراف تلقائياً من كونهم من خلق الله. 
الا ان العلامة عبدالله بن بيه تأسف أن هناك ردة فعل في العالم تبتعد عن القيم التي “ظننا أنها أصبحت قيماً راسخة” حسب قوله.
ومع أن العلامة عبدالله بن بيه أقر أن  “البشرية تتراجع أحياناً وترتكس في قيمها” ، الا أنه أكد على واجب النخب في التذكير بهذه القيم والتأكيد عليها، (ولتكن منكم أمة يدعون إلى الخير). 
وختم العلامة عبدالله كلمته في منتدى دافوس بنداء الى من سماهم ” أصحاب النوايا الطيبة ” ليتحدوا من أجل مستقبل أفضل للناس كلهم.
وكان العلامة عبدالله بن بيه قد شارك في منتدى دافوس عام 2015 حول موضوع حرية التعبير و المسؤولية على خلفية هجمات شارلي ايبدو الفرنسية ،

وفي تعليقه على سؤال حول الأحداث الأخيرة في فرنسا، أجاب الشيخ بأنه “يجب الموازنة بين حرية التعبير والمسؤولية، الحرية يجب أن تكون دائماً مقرونة بالمسؤولية، لا يمكنك أن تسيء للناس وتتوقع ألا يردوا عليك، على أن الرد يجب أن يكون ضمن القانون وبعيداً عن العنف”.

وأضاف ابن بيه “يجب أن يكون هناك توازن من شأنه أن يؤمن المجتمعات المفتوحة وهو توازن دقيق يقوم على الحرية مقابل المسؤولية، والحق مقابل الواجب، والعاطفة مقابل العقل”.

كما وضح العلامة بن بيّه “أننا صرنا نعيش في مجتمع شديد التواصل، نشترك فيه ثقافة واحدة يجب أن تقوم على الاحترام المتبادل”، كما طالب بقوانين تحمي الأديان وتجرم الإساءة للرموز.

ولفت إلى أن “من يسيئون للرموز هم حلفاء من حيث لا يعلمون مع الإرهاب، لأن نتيجة أعمالهم المستفزة قد تولد العنف والحروب وهو ما يبحث عنه دعاة العنف”.

كما حذر في نهاية مداخلته من عودة الحروب الدينية “التي لا تزال في الحقيقة مستمرة وذاق العالم ويلاتها وعرف مراراتها على مدى أجيال متعاقبة”

جدير بالذكر أن المنتدى الاقتصادي العالمي هو تجمع سنوي تحتضنه قرية دافوس السويسريةو يشارك فيه المئات من الزعماء و اصحاب الشركات و صناع القرار من مئة دولة.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *